هل تقبل توبة المرتد , حكم المرتد عن الاسلام

يختلف الكافر الذي اسلم و بين المسلم الذي ارتد و تاب و عاد الى اسلامة ، فالكافر يحاسب

 

من وقت ان اسلام ،  و لا يحاسب على ما فاتة من العبادات و الصلاة و لا يصلح له عباده دون نيه

 

لاسلامة و عبادتة ، و يبقول سبحانة و تعالى ” ان ينتهوا يغفر لهم ما ربما سلف” ، اما المرتد اختلف

 

العلماء على المرتد فالمذهب الشافعيه اذا عاد المرتد الى اسلامة لا تبطل الاعمال التي ربما قام

 

بها حين كان مسلما فلا يكلف بقضائها ، فلا يقبل اعمالة اذا ما ت قبل ان يعود للاسلام ، و بعض

 

الفقهاء قالوا ان الاعمال المرتد لا تقبل بمجرد ان ارتد عن الاسلام ، و عليه قضاءها بعد ان يسلم

 

وقد استندوا الى قوله تعالى ” لئن اشركت ليحبطن عملك” ايه 65 سورة الزمر ، اما الاعمال فى

 

فتره ردتة و قبل ان يسلم ” ذكر تفسير للقرطبي ج7 ص403 قال ، اما اذا اسلم المرتد و فاتة صلوات

 

فكان حكمه حكم الكافر الاصلي ، لا يحاسب مما حدث في وقت ردتة ، قال ابو حنيفه ما كان الله

 

ليسقط و ما كان للدمي لا يسقط

 

هل تقبل توبه المرتد

حكم المرتد عن الاسلام

هل تقبلات توبات المرتدين

صورة هل تقبل توبة المرتد , حكم المرتد عن الاسلام

صورة هل تقبل توبة المرتد , حكم المرتد عن الاسلام